Tuesday, March 03, 2015

الامريكان عندهم كتب عن كل حاجة .. ممكن بالنسبة لك تكون كتب مالهاش لازمة لكنها بتلاقي جمهورها وبتلاقي الطلب عليها .. من الكتب دي كتب بتتكلم عن زوجات ضباط وجنود الجيش الامريكي اللي بيخدموا خارج امريكا في مناطق الصراع ( العراق - افغانستان - .. ) .

بتتكلم عن صدمتهم لما ازواجهم بيسيبوهم وبيسافروا والفراغ اللي بيبقوا عايشين فيه خصوصا لو مفيش اولاد .. والصدمة اللي بتحصل لما بيرجعوا لبيوتهم بعد غربة طويلة واهوال شافوها او بيرتكبوها وبيتفاجئوا انهم اتغيروا عن اخر مرة كانوا فيها مع بعض.

كتب كتيرة اتعملت على الموضوع ده واتعمل مسلسل تليفزيوني حول نفس الفكرة (Army Wives).

يمكن الحاجة الوحيدة اللي اتعملت عندنا عن نفس الفكرة كان فيلم (زوجة رجل مهم) ويمكن شوية من افلام حرب اكتوبر بشكل عرضي لكنه ماكنش محور الرواية.

لما بنسمع لزوجات الضباط بيكون غالبا بعد ما جوزها مات وبيكون الكلام كله عنه مش عنها .. عن ازاي هو بيحب شغله وبلده وكان بيتمنى الشهادة كل يوم الصبح واد ايه هي واولاده فخورين بيه .. كلام انشاء تقليدي .. لكن مثلا هات زوجة لضابط شاب بيخدم في سيناء مثلا او من الضباط المسؤولين عن الكشف على المتفجرات وتفكيكها واتكل معاها عن حياتها وافكارها وتطور العلاقة بينهم .. هي دي الدراما الحقيقية.

الفكرة مش في الدراما بس .. انما عشان الستات دي ماتحسش انها لوحدها اللي بتحس بالمشاعر دي .. التضامن بينهم وبين بعض بيبقى مهم وبيساعد على استقرارهم النفسي والاسري.

اللي عاجبني هو انهم بيعرفوا يكتبوا عن اي شخص وعن كل الناس .. حتى ولو كانت ربة منزل زوجها صف ضابط في الجيش .. بيعرفوا يكتبوا كتاب تكون هي الشخصية المحورية فيه .. ناس كتيرة ممكن تفتكر ان حياتها رتيبة وروتينية ولا يوجد ما يستحق الكتابة عنه .. لكن الحقيقة انها بتبقى شخصية ثرية وحيوية مليئة بالصراعات زيها زي اي شخص تاني.

حقيقي برافو عليهم

Monday, March 02, 2015

رجعت اسمع مزيكا بودا بار و كافيه ديل مار زي زمان .. تعبت شوية على ما لقيتهم على النت .. كافيه ديل مار لقيتهم كلهم انما بودا بار ماعرفتش اوصل غير للحاجات الجديدة بس .. انما البوماتهم القديمة اختفت ومفيش حد بيشيرها على التورنت.

زمان كان الحاجات دي سهلة .. الف سيدر و خمسة الاف ليتشر .. ماعادش الكلام ده دلوقتي .. اذواق الناس اختلفت .. لما بشوف اهم الحاجات اللي عليها الطلب حاليا في المزيكا بحس بغربة واغتراب.

مين دول .. ومين الناس دي .. طلعوا امتى وليه مشهورين !؟ .. وايه بقى القرف اللي بيرجعوه علينا ده .. ده فن .. ده ابداع!؟

احنا كبرنا ولا ايه!؟


Sunday, March 01, 2015

الجمعة اللي فاتت نزلت اصلي الجمعة مع ابويا عشان كان بيزورني .. كانت فرصة كويسة اني اسمع خطبة الجمعة في الجامع خصوصا ان بقالي سنين مادخلتش جامع .. وكان نفسي اعرف خطبة الجمعة بقت عاملة ازاي اليومين دول.

خطيب الجامع اتكلم عن حاجة اسمها (أدب القتال) انك لما تحارب لا تقتل طفل ولا شيخ ولا امرأة ولا تحرق شجرة ولا تهدم بيت وتترك المعتكفين في الصوامع لحال سبيلهم الخ الخ الخ .. فكرني باللمبي وهو بيقول الرجولة أدب مش هز كتاف.

المهم ان دي كانت نصائح ابو بكر الصديق لاسامة بن زيد لما خرج في قيادة الجيش في اول خلافة ابو بكر .. والاغلب ان تلك التعليمات لم تكن تعليمات عامة وانما كانت تعليمات خاصة لاسامة بالتحديد ولجيشه الذي كان في طريقه لقتال الروم في الشام ولم يكن يحب ان يكتسب عداء الناس في ذلك الظرف الدقيق الذي اعقب وفاة الرسول.

الرسول نفسه لم يلتزم بهذه الخطوط العريضة التي رسمها ابو بكر لاسامة وذلك اثناء قتاله لبني نضير عندما تحصنوا في قلاعهم فامر الرسول بحرق نخيلهم ومزروعاتهم كما جاء في كتب السيرة.

وكذلك قتال بني قريظة .. فلم يرحم لا شيخا ولا فتيا واستعبد النساء والاطفال.

الاسلام في حقيقة الامر لم يؤسس للقيم المطلقة لكن كل شيء فيه نسبي .. والمصلحة الشخصية والمنفعة والمكسب  له اولوية على القيم والمثل التي يزعم انه يمثلها.

المهم ان شيخ الجامع لم يكذب او ينفي تلك الاحداث لكنه قال انه يجب ذكر الله كثيرا والصلاة على الرسول بكرة واصيلا حتى ينير الله قلبك فتقرا السيرة والتفسير وانت على يقين برحمة الله بعباده فلا يهتز فؤادك !!

الراجل صوفي باين.

الجميل ان في محاولات لتنقيه كتب السيرة من تلك الحوادث .. لكن تلك المحاولات تواجه بشراسة من قبل كهنوت الازهر.

يقولون ان الاسلام لا كهنوت فيه .. ومع ذلك عند اول تساؤل او نقد يوجه للاسلام يكون اول خط دفاع هو "انت مين انت عشان تنقد كلام الشيخ فلان او علان".. او مثلا ان قراءة القرآن وحده لا تكفي للحكم على الاسلام لان السيرة مكملة له .. وقراءة السيرة لا تكفي دون معرفة بعلم الرجال .. ولا يكفي هذا بل تحتاج لدراسة اصول الفقه وعلم اصول الدين .
وبعد ان تفني عمرك في قراءة كل تلك الكتب ستتوصل الى نفس الحقيقة وهي ان كل ده كلام فارغ .. هراء في هراء لا طائل منه.

Wednesday, February 18, 2015

من الكتب التي اقراها حاليا كتاب البروج المشيدة .. عن تاريخ تأسيس تنظيم القاعدة .. الكتاب بدأ الحكاية من سيد قطب ونشأة الجماعات الاسلامية في مصر مرورا بجهيمان العتيبي واحتلال الكعبة ثم صعود ظاهرة الافغان العرب وبداية تأسيس التنظيم بعد انتهاء الحرب الأفغانية السوفيتية.

من الملفت للنظر هو الدور الذي قام به المصريين من اجل انجاح التنظيم .. كان لأيمن الظواهري دور في نشأة التنظيم لكنه ليس الدور الأبرز .. هناك آخرون كنت نسمع اسمائهم دون ان اعلم من هم في الحقيقة فتبين ان رجال الصف الاول في التنظيم كانوا ضباط سابقون في الجيش المصري والشرطة المصرية تركوا الخدمة وذهبوا للجهاد في افغانستان.

ابو عبيدة و ابو حفص و سيف العدل وغيرهم كتير شكلوا الجناح العسكري والقيادة العسكرية للتنظيم.

من الملاحظ ان الاكثر تطرفا واجراما يكونون عادة اما مصريين او سعوديين او فلسطينيين .. استطيع ان اتفهم سبب تطرف الفلسطينيين الواقعين تحت الاحتلال .. واستطيع ان اتفهم سبب تشدد السعوديين بحكم التربية الوهابية التي يكبرون عليها منذ الصغر .. لكني اعجز عن فهم سبب تطرف المصريين وتحولهم الاجرامي.

مؤلف الكتاب نفسه افرد فصل كامل للحديث عن أيمن الظواهري محاولا فهم السر خلف تطرف هذا الشاب وتحوله الى شخص متعطش للدماء بهذا الشكل.

الأمر الآخر الملفت والذي اشار له الكتاب هو الخلاف السائد بين الشيخ عمر عبد الرحمن وأيمن الظواهري .. هذا الانقسام في السبل والطرق وليس في الغاية والذي كانت تميل كفته نحو جناح أيمن الظواهري ومدرسته الفكرية المدعومة بأموال بن لادن .. لكن بوفاة بن لادن وغيابه عن الساحة رجحت الكفة جهة مدرسة عمر عبد الرحمن مما ادى الى ظهور داعش والتي احتوت اعضاء القاعدة السابقين والمتعاطفين معها ليذوب التنظيم ويتلاشى داخل كيان الدولة الاسلامية.

يوما ما انتخبت ودعوت وحرضت وشجعت على انتخاب رجل ليصبح رئيسا للجمهورية كان يدعو الى الافراج عن عمر عبد الرحمن وارجاعه الى مصر .. كم كنت مغفلا بريئا اعيش في عالم رومانسي خيالي من صنع اوهامي.

لا زلت اقرأ الكتاب والذي لم ابلغ منتصفه بعد ولكن دهشتي تزداد يوما بعد يوم من قراءة هذا الكتاب.

الكتاب لا يقدم شيء جديد للقارئ العربي المتابع لتاريخ الجماعات الاسلامية لكنه رائع حيث انه يشرح كيف  كانت نشأتهم داخل سجون عبد الناصر في الستينات .. ان استطعت ان اغفر لناصر كل اخطاءه فلا استطيع ان اغفر له تفريطه في فرصة اعدام كل هؤلاء واراحة العالم من شرورهم.

كان السجن بالنسبة لهم سواء في فترة الستينات او الثمانينات بمثابة مؤتمرات كبرى يلتقون فيها ويتحاورون ويتشاركون في الافكار و يطورون انظمتهم وواعادة تشكيل صفوفهم وتجنيد افراد جدد من المعتقلين والمسجونين الاخرين وبالتالي التخطيط لمراحلهم المستقبلية بعد ذلك.

Monday, February 09, 2015

من النعم اللي بتمتع بيها ان طبيعة شغلي ومكان مسكني بتخليني ابعد عن الناس والزحمة .. بشتغل 24 ساعة في اليوم فبرجع من الشغل في الوقت اللي كل الناس بتبقى وصلت شغلها ومدارسها وجامعاتها فبتبقى الشوارع فاضية نسبيا وبقدر اشتري حاجتي والمحلات فاضية بعيد عم وقت الذروة .. وساكن في منطقة لسة تحت الانشاء هادية ومتطرفة بعيد عن زحمة وعشوائية القاهرة.

بالنسبة لناس كتير الحاجتين دول عيوب .. بالنسبة لي دي مزايا مش متخيل حياتي من غيرهم .. مش متخيل نفسي بروح الشغل وبرجع منه في المواعيد الرسمية وسط الزحمة .. تفادي الناس والزحمة بيساهم لحد كبير في الحفاظ على سلامي النفسي والاجتماعي.

الزحمة في القاهرة والمدن الكبرى بتفقد الناس انسانياتهم .. والبعد عن البشر في الحالات دي غنيمة.

3 اخبار ورا بعض قريتهم بتخليني عاوز اقذف القاهرة لكبرى مدينة مشابهة بالنووي .. اشتباكات بالايدي ومشاجرات بسبب الزحام في اليوم الاول لفتح باب الترشح للانتخابات في كل من محكمة المنشية في اسكندرية ومحكمة شمال القاهرة في العباسية لدرجة كسر احد ابواب المحكمة من شدة التدافع .. نفس الحادث حصل في ماتش الزمالك وانبي والتدافع والزحام في دخول الجماهير وقع البوابة الحديدية عليهم وحصلت اشنباكات بين الجماهير والأمن اللي حاول تنظيم دخولهم وفشل ومات 22 واحد نتيجة الاختناق والتدافع.

مفيش فرق بين تصرفات مشجعين كورة اعمارهم من 18-22 سنة وبين ناس المفروض انهم نخبة المجتمع السياسي بيقدموا اوراق ترشحهم للبرلمان .. الاتنين في الزحمة بيتحولوا لحيوانات ممكن يدوسوا على بعضهم بدون اي احساس بالذنب.

الطريف اني امبارح طول اليوم ماكنش عندي اي علم باللي بيحصل لاني ماتفرجتش على الفضائيات المصرية ولا فتحت تويتر ولا الفيس بوك.

الفقاعة اللي عايش فيها بتحميني من حاجات كتير .. بس هييجي وقت وتفرقع والعالم كما اراه هينهار فوق دماغي وهتصدم بالواقع صدمة ممكن ماقومش منها.

اكتشفت كمان ان بقالي كتير ماقولتش حاجة هنا ولا على الفيس بوك .. ومشاركاتي على تويتر قلت جدا .. وده شيء يحزني .. هبقى احاول ارغي هنا اكتر شوية سواء عن حاجات شخصية او حاجات عامة.

تحديث :  لسة عارف دلوقتي ان في شباب في اسكندرية في جنينة الحيوانات هناك نزلوا جوة جبلاية القرود يجروا وراهم وضربوهم بالطوب والعصيان لحد ما القرود خافت وجريت استخبت منهم والناس كانت بتتفرج وبتضحك وبتصورهم عادي خالص .. وفي ناس منهم اكلت الموز اللي كان بيترمي للقرود .. هما هما العيال دي راحوا رموا صواريخ جوا بق سيد قشطة.

الهمجية في ابهى صورها.

Wednesday, November 12, 2014

مؤخرة كيم كارداشيان

كيم كارداشيان صاحبة اللا موهبة سوى مؤخرتها و فيلم سكس مسرب منذ سنوات والتي تظل اسباب شهرتها احد اسرار الكون الكبرى ..  تصدرت غلاف مجلة (Paper) في عددها الشتوي الاخير.


كيم علقت على تويتر قائلة : من قال اني بلا موهبة !؟ .. من يستطيع ان يضع كأس شمبانيا على مؤخرته مثلي !؟ LOL

صورة كيم تماثل صورة التقطها نفس المصور الفرنسي من قبل وقد دفعته المجلة ليلتقط صورة مماثلة للصورة الأصلية لكن هذه المرة تكون كيم بطلتها.

وضعت المجلة شعار "تكسير الانترنت" بمعنى ان سيرفرات الشبكة العالمية ستنهار بسبب الصورة.

وبالفعل رواد الشبكة العالمية حطموا الشعار والصورة وتفاعلوا معها بشكل غير مسبوق.










مرحبا بكم في عالم كارداشيان



Monday, October 06, 2014

من فترة كنت تصورت ان الامور استقرت وهدأت .. والناس بدات تعرف المشاكل الموجودة في الاسلام وتعاليمه .. كنت اشعر ان هناك تحرك لاصلاح الخطأ بعد الاعتراف به .. كنت على خطأ.

لا يزال الخلاف قائم اذا ما كان يصح انتقاد تعاليم الدين الاسلامي او لأ .. واذا كان هذا يسيء للمسلمين و يعتبر اسلاموفوبيا ولا ﻷ.

الاسلام دين .. والمسلمين هم اتباعه .. هم ليسوا عرق او جنس مستقل بذاته .. كل من يعتنق افكار ومعتقدات الاسلام المستمدة من القرآن والسنة فهو مسلم .. من لا يعتنق هذه الافكار والمعتقدات ولا يمارس شعائره الدينية بانتظام يمكن ان نعتبره غير مسلم (مسلم غير ملتزم او مسلم مفرط)

من يقول ان عدد المسلمين في مصر 80 مليون فهو مخطئ .. فهم اقل من هذا العدد بكثير .. قد يكون 1/8 منه في احسن الاحوال .. ليس بالضرورة لانهم ملاحدة وكفار وانما لانهم لا يعتنقون افكار القرآن والسنة ولا يطبقونها في حياتهم اليومية.

قد يستمعون للقرآن و يقولون عبارات مثل ان شاء الله او صلي على رسول الله لكن هذا بحكم العادة .. الاخلاق والمعاملات اليومية مستمدة من تربيتهم وخلفيتهم الاجتماعية ويمكن اعتبارها افعال فطرية منهم لكنها ليست قائمة على قراءة دينية تحدد سلوكهم.

بمعنى .. المصري تعلم ان يحب جاره المسيحي وقد يصاحبه ويخرج معه لانه تربى على هذا وذلك بالمخالفة لما حذرهم منه القرآن من اتخاذهم رفقاء من دون المسلمين.
نفس الامر ينطبق على سلوكيات كثيرة يمارسها و تعود المصري عليها بحكم العادة وليس لانها موجودة في القرآن والسنة .. لهذا يوجد مصطلح شهير وهو (دين المصريين)

دين المصريين يختلف عن دين الاسلام .. ما يفعله المصريين عادة هو دمج الاديان الوافدة اليه مع عاداته وتقاليده ليتجنب الصدام .. دمج المصريين عاداتهم وتقاليدهم وفطرتهم مع الدين الاسلامي فكان دين وتدين المصريين .. لهذا تجد الكثير من تصرفاتهم بعيدة كل البعد عن القرآن والسنة سواء كانت تلك التصرفات محمودة ام مذمومة.

لعب رجال الأزهر لعبتهم بايهام المصريين بان ما يفعلونه من تصرفات وما لديهم من افكار هو ذاته (صحيح الاسلام) واصبحت اسطورة ان (المصري متدين بطبعه) اي ان طباع المصريين هي الدين ولا شيء غيره.
لهذا يصاب المصري بالصدمة عندما يتطلع على تعاليم دينه الحقيقية وليس التي يتوهمها .. يشعر بالاغتراب عندما يرى من يطبق القرآن والسنة بحذافيرهما في حياته ويلتزم بكل ما جاء فيهما .. يشعر ان هذا دين جديد غير الذي يتبعه.

لهذا يرفع رجال داعش راية محمد (العقاب) وقبلهم كان القاعدة ولا تجد من يعترض على هذا من رجال الدين الازهريين منهم او الوهابيين .. معارضة مثل هذا الامر سيثير الكثير من الحركة التي ستؤدي الى تبديد الحالة الضبابية والشبورة المفروضة على الاسلام وتعريف الناس بحقيقة دينهم.

احد اسباب عدم رضاء رجال الازهر على محمد مرسي هو انه كان سيقوم بازالة هذه الحالة الضبابية ليعرف الناس بالاسلام الحقيقي بعيدا عن التزييف والمغالطات .. لهذا كانت عبارات مثل فتح مصر من جديد او دخل الاسلام مصر مع تولي مرسي الحكم لم تكن غريبة ولا عجيبة في وسط المسلمين الحقيقيين ولكنها كانت مزعجة للمفرطين ولمتوهمي التدين.

محمد مرسي يوم توليه الحكم وعد في ختام خطاب ميدان التحرير بانه لن يهدأ حتى يحرر عمر عبد الرحمن من سجون امريكا .. عمر عبد الرحمن بالنسبة للمسلمين بطل مغوار ويعتبرونه اسير حاليا .. كذلك بن لادن فهو شهيد .. وغيره العشرات من المجرمين القتلة الذين يعدونهم من الابطال التي يجب الاحتفاء بها وتخليد ذكراها.

الاسلام دين مخيف حقا .. تعاليمه اجرامية .. تدعو الى ملاحقة المخالفين له و تضييق حياتهم وربما قتلهم اذا لزم الامر .. مافيا تقتل كل من يخرج عليها .. يضيق على المرأة ويفرض عليها قيود لا حصر لها .. نعم يجب الخوف من الاسلام فهذا مبرر .. ونعم يجب الخوف والحذر من معتنقي هذا الدين الاجرامي .. ونعم يجب محاربة هذه التعاليم .. والاشارة الى وجود خطأ لا يعتبر تمييز او عنصرية.

المعركة الفكرية لا تزال مستمرة.


 
Copyright (c) 2010 Marvel Spot. Design by WPThemes Expert

Blogger Templates and RegistryBooster.